الترجي الرياضي: نحو التفريط في الثالوث الاجنبي


 

 

 

امام حساسية ملف الاجانب ودقته والذي يتطلب حلولا جذرية لتعبيد الطريق امام منتدبين جدد تتجه نية هيئة فريق باب سويقة نحو التفويت في خدمات بعض اللاعبين الاجانب وعلى راسهم سيوسكو وايدوك وغيمبو فالنبسة الى سيوسكو فان الهيئة منكبة حاليا على اقناعه بفسخ عقده بالتراضي اما غيمبو فهو محال على الامال منذ فترة من جهتنا فان ما نؤكده هو ان النيجيري صاموال ايدوك تلقى مؤخرا بدوره عرضين الاول من السعودية وتحديدا من الاتحاد والثاني من نادي باوكسا لونيكا اليوناني الذي نزل بكل ثقله للانتقاع بخدمات النيجيري لكن وفي جميع الحالات فان المتضرر الاول والاخير ستكون هيئة الترجي الرياضي التي على ما يبدو لم تستوعب الدرس من حادثة التشادي جون جافيد بوغال لتخرج بيد فارغة واخرى لا شيء فيها ولتتحمل لوحدها تبعات استهتار بعض مسؤوليها بالدخول في مفاوضات مبكرة من اجل الظفر بتوقيع ايدوك وهي التي كانت على علم مسبق بان النيجيري ليس بالعصفور النادر الذي سيصنع ربيع الفريق.

 

 

 

 

آخر تحيين :

وحدة تحكم تشخيص الأخطاء لجوملا

الدورة

معلومات الملف الشخصي

الذاكرة المستخدمة

استعلامات قاعدة البيانات