محرز بوصيان في ورطة بسبب الجامعة التونسية لكرة القدم



 

 

اصدرت المحكمة الرياضية قرار بابطال الجلسة العامة الخارقة للعادة لجامعة كرة القدم المنعقدة يوم السادس من نوفمبر من السنة الماضية لكن كيف سيتم تفعيل القرار ،الجواب ان من حرك الخيوط من بعيد او من يتحرك هنا وهناك يمكنه ان يشرب من ماء البحر لان المحكمة لم يعد لها اي دور او مفعول وذلك بعد ان يحبت من تحتها النوادي البساط في الجلسة المذكورة اعلاه ويتحرك محرز بوصيان ويبحث عن مويدين لكن دون جدوى فالجلسة سيدة نفسها وعندما نسمع ونشاهد من يقف وراء هذه  حملة لاسقاط المكتب الجامعي نتاكد انه صراع غير متوازن رد الجامعة التونسية لكرة القدم لم يتأخر وجاء عن طريق الرابطات الجهوية التي أبدت تمسكها بمقررات الجلسة العامة الخارقة للعادة وبشرعية المكتب الجامعي.

ومن شأن أن تكون لهذه الخلافات في حال وصول صداها إلى أروقة الهياكل الرياضية ثمنا باهظا تدفعه الأندية والمنتخب على حد السواء.

 

 

 

 

 

آخر تحيين :

وحدة تحكم تشخيص الأخطاء لجوملا

الدورة

معلومات الملف الشخصي

الذاكرة المستخدمة

استعلامات قاعدة البيانات