هذه اسباب هزيمة الافريقي في سوسة


 

 

كانت جماهير الاحمر والابيض تنتظر انتفاضة وثورة حقيقية للافريقي في اللقاء المؤجل امام النجم الساحلي من اجل العودة من الباب الكبير للانتصارات ومن اجل عودة الصحوة والمردود الذي عهدناه مع زملاء بلال العيفة وكانت مباراة الاحد فرصة هامة للمعنويات لكن ما كل يتمناه المرء يدركه حيث عاد ابناء المدرب نبيل الكوكي بهزيمة جديدة من سوسة رغم المردود الذي قدمه اللاعبون وخاصة الشبان منهم وما يمكن ان نستنتجه بعد هذه المباراة ان فريق باب الجديد يعيش فعلا ازمة باتم معنى الكلمة من الضروري الخروج منها سريعا حتى لا يجد اللاعبون انفسهم يصارعون من اجل البقاء في نهاية الموسم بما ان الافريقي يحتل حاليا المرتبة 12 وهي سابقة اولى من نوعها في تاريخ الاحمر والابيض وهي ايضا نتيجة لا تليق باسم وسمعة بطل تونس للموسم الفارط.
عودة الابعاد ليحيى لهذه الاسباب
حسب مصادرنا الخاصة فان الاطار الفنيقرر ابعاد وسام يحيى عن التشكيلة الاساسية بسبب الزيادة في الميزان والذي تجاوز المعدل القانوني بكثير حسب نفس المصادر بـــ14 كيلوغرام وهذا ما جعل الاطار الفني يخصع يحيى لحمية خاصة الى جانب مطالبته بضرورة التخلص من بعض العادات وحسب الكواليس فاننا فهمنا ان الكوكي قرر اقصاء يحيى لاسباب يعرفها هو فقط لان الزيادة في الميزان يعاني منها اكثر من لاعب في الافريقي الا ان الواقع يؤكد ان بعض اصحاب السوء الذي واصلوا عربدتهم في الكواليس هم الذين اثروا على الكوكي ليتخلص من يحيى هؤلاء الذين تحاملوا على يحيى منذ قدومه بسبب تصفية حسابات خاصة هؤلاء الذين كانوا صببا وراء مغادرة الاطار الفني السابق الى جانب مغادرة الذوادي وهؤلاء الذين كانوا وراء الحملات المجانية من اجل استقدام النويري لانهم ياكلوا وهم من المدمنين على شعار افرح بي ونحن نوجه اللوم هنا لم فتح لهم الابواب هذه الممارسات في الافريقي بدءا برئيس النادي وبعض المحيطين به وما يجب ان يقدم عليه الرياحي حاليا هو تنقية الاجواء وابعاد صانعي النشاز عن اجواء ومحيط الافريقي قبل فوات الاوان.
سياسة الميكيالين
مراد الهذلي بدوره يعاني من الزيادة في الميزان لكن هذا اللاعب لم يتعرض لنفس الغضب الذي تعرض له وسام يحيى عموما فان مراد الهذلي تدارك الامر من جهة ثانية فان ناطر الذي عاد متاخرا للتمارين لاسباب عائلية تتعلق بانجاب زوجته لمولود ونحن نتقدم له بالتهاني بهذه المناسبة كان عليه ان يحترم اهمية المباراة التي جمعت الافريقي بالنجم الساحلي اولا وكان على المدرب نبيل الكوكي ان لا يتساهل مع ناطر في حني انه صب جام غضبه على اللاعب هشام بلقروي الذي تواجد مع منتخب بلاده بسبب تاخره المرخص له ورغم انه معاقب بالابتعاد عن 4 لقاءات نريد من الكوكي ان يكون عادلا بين جل اللاعبين حتى لا يخلق اجواء غير طبيعية فيما بينهم.
حيرة الى صبيحة المباراة لحسم ملف خليفة

.

[X]

[X]

[X]



مثلما اشرنا اليه في اعدادنا السابقة فان نبيل الكوكي كان مجازفا بسبب الاختيارات الخاصة بالتشكيلة الاساسية وقد تم الحسم في مسالة مشاركة خليفة من عدمه صبيحة المباراة وقد تواجد اللاعب مع الفريق في التربص وتدرب لكن الاطار الطبي نصح بعدم المجازفة باللاعب لانه ان تواجد في لقاء النجم ستكون هناك مضاعفات وقد يغيب لفترة طويلة اخرى وحول مشاركة صابر خليفة من عدمه في المباراة القادمة امام مستقبل المرسى اكدت لنا نفس المصادر عن خليفة حتى ان اراد الاطار الفني التعويل على خدماته فانه لن يكون من البداية لانه من الصعب جدا حاليا المجازفة باللاعب منذ البداية او في مباراة كاملة هذا كما لم يحسم الاطار الفني اختياراته بخصوص 4 لاعبين اخرين الى اخر الحصة اي قبل اللقاء بساعات وهذا ناجم عن كثرة الغيابات والاصابات.
مردود مقنع لهؤلاء
غازي العيادي احمد خليل وحتى نادر الغندري قدموا مباراة اكثر من ممتازة الى جانب عبد القادر الوسلاتي وسليمان كوليبالي هؤلاء اللاعبون اظهروا امكانيات طيبة وما يحسب لنبيل الكوكي رغم عدم تحقيقه لانتصار الى حد الان مع الافريقي انه منح الفرصة ونفض الغبار عن غازي العيادي كما يحسب للسلامي انه حافظ على البوسلامي ولم يفرط في خدماته شانه شان سيف تقا اما بخصوص بسام الصرارفي فان هذا اللاعب سيكون له شان كبير في المستقبل.
خط الهجوم اللغز
يعاني الافريقي من عجز هجومي منذ فترة فحتى توزغار لن يستطيع صنع الفارق لوحده ولو كان الى جانبه صابر خليفة لصنعا معا نتائج وانتصارات والسؤال الذي يطرح نفسه هنا لماذا لم ينتدب الرياحي لانه هو من اقدم على هذا الملف تحت تاثير وكيل الاعمال ابراهيم البوسليمي الخنيسي الذي كان تفاوض مع الافريقي قبل الترجي ولماذا فضل ابرام صفقة مع المهاجم الخفي الذي لم يظهر الى حد الان لسعد النويري على عصام جمعة اسئلة تحتاج الى اجابة لان معضلة الافريقي الحقيقية هي خط الهجوم الذي بدا وظهر متثاقلا عاجزا عن خلق الفرص وصنع الفارق وتجسيم الاهدا فان توفرت كما نتساءل عن سر تجاهل نبيل الكوكي للاعب المالي ماليك توري ؟

وحدة تحكم تشخيص الأخطاء لجوملا

الدورة

معلومات الملف الشخصي

الذاكرة المستخدمة

استعلامات قاعدة البيانات