هل يكون هذا السبب وراء اصابة 14 لاعب من الإفريقي على مستوى أسفل البطن؟



 

 

لم يكن النادي الإفريقي محظوظا هذا الموسم وهو جانب ربما أغفله الكثيرون عند تناولهم لسلسلة النتائج السلبية التي حققها الفريق في مستهل هذا الموسم..

وجه سوء الطالع تمثل في تعرض أغلب لاعبي الفريق إلى إصابات مختلفة حيث لا يوجد لاعب لم ينل جانبا من الراحة جراء إصابة ما وهو ما طرح عدة أسئلة في صفوف أنصار الفريق..

كثيرون تحدثوا عن دور سلبي للإطار الطبي وآخرون حملوا المسؤولية للمعدين البدنيين بوبكر الحناشي وعمار نبيغ خصوصا أن التحضيرات الصيفية عرفت لخبطة جراء لقاء كأس تونس ضد النجم الساحلي ثم دورة شمال إفريقيا التي زادت الوضع سوءا..

وبحسب مصدر عليم من كواليس الإفريقي فإن 14 لاعبا اشتكوا في الأشهر الأخيرة من إصابات أو بداية إصابة على مستوى عضلات أسفل البطن "Pubalgie" وهو عدد مفزع وغير مسبوق..

"حقائق أون لاين" وفي دردشة مع المدير الرياضي أسامة السلامي طرحت عليه الأمر فبدا مندهشا من تسرب المعطى قبل أن يؤكد أن المتهم الرئيسي هو ملعب الحديقة التي يعرفها منذ كان لاعبا باعتبار نوعية التربة التي زرعت فوقها الأرضية الملعب..

السلامي أكد أن عدة لاعبين أعربوا له عن تخوفهم من ميدان الحديقة وهو ربما ما يفسر لجوء الفريق للتدرب بين عدة ميادين حفاظا على صحة اللاعبين..

وعن حقيقة ما يقال إن هذه النوعية من الإصابات يصنفها كثيرون على أنها تكشف عن قلة انضباط اللاعبين خارج الملاعب تساءل السلامي هل أن 14 لاعبا جميعهم غير مبضبطون بما في ذلك وسام يحيى؟

 

 

آخر تحيين :

وحدة تحكم تشخيص الأخطاء لجوملا

الدورة

معلومات الملف الشخصي

الذاكرة المستخدمة

استعلامات قاعدة البيانات