جابو في الحديقة... ولكن هل ينجح الكوكي في إعادة الذوادي...


 

 

انتصار عريض حققه النادي الإفريقي على حساب عين الدراهم في اللقاء الودي الأول انتهى بنتيجة عشرة أهداف  و انهزم الفريق في لقاء الثاني ضد  نصر حسين داي الجزائري على الساعة الثالثة بعد الظهر بمقر التربص. وكان اللقائين فرصة لتمكين بعض اللاعبين من الظهور والتسجيل واللعب وحتى تكون المجموعة جاهزة لبقية مشوار البطولة وخاصة لقاء الجولة القادمة من مرحلة الذهاب والذي سيواجه من خلاله الإفريقي فريق قوافل قفصة بقفصة يوم الجمعة 20 نوفمبر الجاري هذا وسينهي فريق الأحمر والأبيض تربصه يوم السبت بحمام بورقيبة 
جابو يعود للحديقة وينطلق في التحضيرات مع المجموعة :
عبد المؤمن جابو وفور وصوله إلى تونس مساء الخميس كان له اتصال هاتفي مع المدير الرياضي أسامة السلامي والذي مكنه أيضا من التحادث مع نبيل الكوكي .. جابو بدأ في مرحلة إعداد بدني خاص ومرحلة تأهيل منذ أمس بحديقة الرياضة "أ" على أن ينطلق في الإستعدادات مع المجموعة وبالكرة تدريجيا. عودة جابو سترفع من معنويات الجميع وقد يكون اللاعب جاهزا حسبما وعد في مرحلة الذهاب حتى يقدم يد المساعدة إلى زملائه وما أحوج الإفريقي إلى عبد المؤمن جابو بعد إقصاء زهير الذوادي بطريقة غريبة.
هل ينجح الكوكي في إعادة الذوادي :
على ذكر الذوادي فإن المدرب نبيل الكوكي عبر عن حسرته لغياب اللاعب عن الفريق. وقد علمنا أن الذوادي لم يكن في الفترة الأخيرة مرتاحا مع فريقه السعودي فهل ينجح الكوكي في إقناع الجميع سواء اللاعب أو رئيس النادي من أجل استعادة الذوادي.
النويوي عاد وسجل ثلاثة أهداف :
بعد أنتغيب منذ بداية التربص عاد لسعد النويوي إلى تونس وباشر التمارين وشارك في اللقاء الودي أمام عين دراهم وسجل ثلاثة أهداف وكل ما نأمله أن تكون للنويوي اضافته في اللقاءات الرسمية لحاجة الإفريقي إلى كل اللاعبين كما قلت وخاصة في الخط الأمامي الذي أظهر عجزا كبيرا.
كوليبالي مع المجموعة :
كوليبالي شارك في اللقاء الودي أيضا وسجل هدفا وبذلك أصبح نبيل الكوكي من أسعد المدربين حاليا باستعادة أغلب اللاعبين حتى تكون له فرصة اختيار في التشكيلة الأساسية وخاصة في الخط الخلفي بعد تراجع مستوى اللاعبين.
تقا تعافى ويؤكد حاهزيته :
سيف تقا بدوره تعافى وشارك الفريق في المباراة الودية الأخيرة وهو جاهز حاليا وعلى ذمة الإطار الفني ولم يبق إلا حمزة العقربي الذي مازال يتدرب على انفراد وفي بعض الأحيان مع المجموعة شأنه شأن أسامة الحدادي وقد عانى النادي الإفريقي منذ بداية الموسم من كثرة الإصابات وغياب أغلب نجوم الفريق وهو من الأسباب التي أدت إلى تراجع أداء الفريق زد على ذلك أن الإختيارات على مستوى الإنتدابات لم تكن في المستوى المطلوب والمأمول. هذا كما عاد الشنيحي الجزائري بدوره للفريق وشارك في بعض ردهات المباراة الودية الأخيرة أمام عين دراهم في انتظار مباراة يوم السبت أمام مقر حسين داي.
اجتماع بعد العودة إلى تونس :
بعد أن ينهي الفريق تربصه امس سيعود الفريق إلى العاصمة الأحد على أن يكون هناك جلسة تقييمية وينتظر أن يجتمع المدرب الكوكي والمدير الرياضي أسامة السلامي برئيس النادي للحديث عن أهم الحاجيات في الفريق.
لماذا تراجع رئيس سبيطلة :
خلنا لفترة واحدة أن هناك من كان له الشجاعة للكشف عن شبكات الفساد في كرتنا وهو داء كان من أبرز أسباب انهيار مستوى كرتنا بصفة عامة وقد اتفق جميع الملاحظين على أن مستوى الكرة التونسية تهاوى كثيرا وأضحى المردود العام دون المأمول وكانت له انعكسات سلبية على المنتخب الوطني حتى إننا أصبحنا نحلم بالإنتصار على موريتانيا وعلى المكتب الجامعي أن يسأل عن الأسباب الحقيقية لما حصل وسر هذا المستوى الغريب لأنهم يعدون أحد أبرز متاعبنا الكروية رغم تمسكهم بالكراسي "مسمار جحا" حتى إننا أصبحنا نخال أن وديع الجريء سائرا على خطى بلاتار الذي لم يتزحزح عن كرسي رئاسة الفيفا إلا بعد جهد جهيد وبعد فضائح ومعلومات خطيرة ونحن ننزه المكتب الجامعي صراحة في كل هذا. لكن مثال تمسك بلاتار بالكرسي ينطبق على رئيس الجامعة لأننا ندرك ما يحصل من الخفايا وأسرار اللقاءات بممثل أحزاب كبرى موجودة في الحكم واقحام السياسة في الرياضة في الخفاء والتظلم من تدخل سلطة الإشراف في العلن كما أننا علمنا أن رئيس سبيطلة تراجع بعد حساب وضغوطات كبرى نكشفها في الوقت المناسب.
ثورة في الشبان والحديقة :
كنا نبهنا إلى ضرورة مصارحة الجميع بالوضع المادي مرارا فبعد احتجاجات اللاعبين ورفضهم التحول إلى التربص قبل الحصول على المستحقات. أضرب لاعبو السلة قبل أن يتم فض الإشكال وأخيرا إضراب في الحديقة من قبل العاملين الذين يعانون من الحرمان والنسيان إلى جانب إضراب مدربي الشبان فما الذي يحصل في الإفريقي ؟ وماذا يريد الرياحي بالضبط ؟ نريد توضيحا للجماهير حتى لا تبقى الأوضاع في الفريق غامضة.

آخر تحيين :

وحدة تحكم تشخيص الأخطاء لجوملا

الدورة

معلومات الملف الشخصي

الذاكرة المستخدمة

استعلامات قاعدة البيانات